الرئيسية / اخبار الكرة المصرية / رمضان صبحي يكشف سبب غضبه في مباراة أوغندا

رمضان صبحي يكشف سبب غضبه في مباراة أوغندا



أعلن اليوم اللاعب رمضان صبحي لاعب المنتخب المصري، في بيان رسمي على أن سبب تصرفه عقب خروجه وذلك من الملعب في مباراة أوغندا في الجولة الثانية من المجموعة الرابعة في كأس الأمم الأفريقية.

حيث كان اللاعب رمضان صبحي قد خرج غاضباً من الملعب متجهاً إلى مقاعد البدلاء وهو ما دفع البعض إلى الحديث عن اعتراضه عن التغيير، لكنه علق قائلاً: “لا يمكن أن أعترض على كوبر لأنني أحترمه وسأظل هكذا”.

وقد أوضح اللاعب رمضان صبحي قائلاً: “كنت غاضباً لأنني شعرت بالخطر على مصر وتحسست الخروج من البطولة بسبب تعادلنا في المباراة الثانية على التوالي”.

وكان رمضان صبحي قد غادر الملعب وقت أن كانت مصر متعادلة سلبياً مع أوغندا، قبل أن يتدخل عبد الله السعيد في الدقيقة 89 بقذيفة من داخل منطقة الجزاء ويهدي مصر أول فوز في البطولة.

حيث واصل لاعب ستوك سيتي قائلاً: “كنت أتمنى الاستمرار في الملعب من أجل صنع شيء جيد لبلدي وكنت أشعر أنني سأفعل، ولكن غضبي لم يكن اعتراضاً على التغيير مثلما أشيع، فهذا لن يحدث”.

كما انه قد استخدم اللاعب الدولي رمضان في حُجته تاريخه الذي لا يوجد فيه خلافات مع المدربين قائلاً: “لم يسبق لي وأن اعترضت على التغيير أو عدم المشاركة سواء في النادي أو في المنتخب، وعلاقتي هنا بالجهاز الفني جيدة وكذلك مع هيكتور كوبر”.

كما انهي اليوم رمضان صبحي قائلاً: “في النهاية حققنا المطلوب في مباراة غانا وحصدنا النقاط الثلاثة حتى ولو لم أشارك، وأتمنى أن نواصل مشوارنا في البطولة حتى النهاية ونحقق ما نتمناه”.

عن حسن محمد

شاهد أيضاً

🔴 فييرا يشكر فينجر على ما قدمه لأرسنال

تابِع @koraelyoum هاي كورة – قام أسطورة كرة القدم الفرنسية ونجم نادي أرسنال السابق وأحد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *