الرئيسية / اخبار الكرة السعودية / اندية وفرق / نادي الإتحاد / ادارة الاتحاد السعودي تعلق على هبوط النادي للدرجة الثاني

ادارة الاتحاد السعودي تعلق على هبوط النادي للدرجة الثاني



أعلن اليوم نادي الاتحاد السعودي في حوار رسمي عن حقيقة التقارير الصحفية التي انتشرت في الفترة الحالية حول هبوط النادي إلى دوري الدرجة الأولى، فيما كشف آخر المستجدات بشأن قضية النقاط الثلاث المخصومة من رصيد الفريق في دوري المحترفين.

حيث كشفت التقارير في وقت سابق على أن اتحاد جدة بات مهددا بالهبوط بقرار من الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، بسبب الديون المتراكمة على النادي من اللاعبين، ووكلائهم، الأمر الذي كان كلف الفريق خسم 3 نقاط من رصيده في وقت سابق.

كما أكد اتحاد جدة في بيانا رسميا، أمس ، الثلاثاء، أوضح لجماهيره الحقائق، وطالبهم بعدم الالتفات إلى الشائعات، والاعتماد فقط على المركز الإعلامي للنادي، لمتابعة أخباره.
وقد كشف نادي اتحاد جدة، في بيانه، إن الإدارة شكلت فريقا، برئاسة المهندس حاتم باعشن، رئيس النادي، وعضوية الدكتور أحمد السقاف، أمين عام النادي، والدكتور ماهرعبد الفتاح، عضو مجلس الإدارة والمستشار القانوني، والتقى مؤخرا في إسبانيا المحامي كريسبو، لحصر جميع المطالبات المالية المستحقة على النادي أمام الفيفا بدقة شديدة، والتعامل معها بما يخدم مصلحة النادي.
حيث أوضح اليوم النادي أنه تم اعتماد آلية لسداد الديون، على أن يتولى محامي النادي هذه المهمة، والتواصل مع لجنة الانضباط بالفيفا، لحصر هذه القضايا بدقة، وإطلاع مجلس الإدارة على كل ما يستجد.
وقد أكد اتحاد جدة في بيانه أنه تم التواصل مع الممثل القانوني للمحترف الأرجنتيني مانسو، والذي قام بدوره بالتواصل مع لجنة الانضباط في يوم 4 يناير/ كانون الثاني الجاري، لسحب عقوبة خصم النقاط الثلاث، بعد انتهاء الإشكالية.
كما علق فيما يخص قضية اللاعب سعيد المولد، أكد المحامي الإسباني للوفد الاتحادي أن القضية اكتملت من جميع جوانبها، في انتظار تحديد موعد نهائي للنطق بالحكم في القضية.
حيث انة قد شدد اليوم المجلس، في ختام بيانه، وذلك على أهمية وقوف أعضاء الشرف والجماهير مع النادي في هذه الظروف ودعمه من خلال القنوات الرسمية، والمتمثلة في الاشتراكات والتفاعل مع الجوانب الاستثمارية.

عن حسن محمد

شاهد أيضاً

الفيفا يرفض عودة الثلاثة نقاط للاتحاد

كشف اليوم نادي الاتحاد السعودي عن انه قد تلقي خطاب من لجنة الانضباط داخل الفيفا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *